بسبب مشهد السرير .. دعوي قضائية ضد علا غانم وعمرو سعد

لم يعد من المستهجن أن تظهر الفنانة علا غانم في مشاهد ساخنة في الأعمال الدرامية الرمضانية، فبعد ارتدائها المايوه وبدلة الرقص في مسلسل “العار” العام الماضي ظهرت الفنانة المثيرة للجدل في مشاهد لا تقل سخونة في مسلسل “شارع عبد العزيز” الذي عرض في رمضان 2011. ومن أبرز تلك المشاهد مشهد جمعها ببطل العمل عمرو سعد على الفراش لم يراعيا

 فيه حدود اللياقة التي تتناسب مع شهر رمضان، مما دفع المحامي عبد الحميد شعلان لرفع دعوى قضائية ضد العمل.

يرى شعلان أن المشهد خادش للحياء ولا يناسب الأجواء الرمضانية ويسيء للأسرة العربية، علاوة على أن هذه النوعية من المشاهد تفسد الذوق العام وهي وراء انحدار مستوى الدراما المصرية.

وتعرضت أيضا علا غانم لحملة هجوم عنيف وذلك بسبب الملابس الساخنة والمثيرة التي ترتديها ضمن أحداث العمل، ناهيك عن الألفاظ الخارجة والإيحاءات الجنسية.

وتعليقا على الدعوى أكدت علا غانم أنها غير مقتنعة بأي من الادعاءات السابقة ولا ترى عيبا في تصرفاتها وملابسها حيث رأتها الأنسب للشخصية التي تجسدها، بل وأكدت رضاها التام عن العمل الذي أشاد به الجميع، على حد وصفها. واعتبرت علا أن وقوفها أمام عمرو سعد خطوة هامة في تاريخها الفني وأشادت بأدائه وموهبته

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s